لأنني أُهدى .. أُمرّر الهدية

منذ أيام بدأت حملة “حج في بلدك” للأستاذ مشاري الخراز على حسابه الشخصي في تويتر و صفحته على الفيسبوك، لكن قبل الحديث عنها يجدر بالذكر أن هذه الحملة تبعت حملة “التوكل على الله” التي استمرت طيلة شهر أكتوبر و الحمدلله أراها نجحت في جذب آلاف المتابعين و من ثم ترك أثر في نفوسهم و حياتهم. أغلبية التغريدات بخصوص حملة التوكل على الله موجودة في مفضلة الأستاذ و تجدها هنـا (بدأت الحملة يوم 26 سبتمبر- لذا عليك تصفّح الأقدم فـ الأحدث – أي من الأسفل للأعلى).

شخصياً أحببتُ برنامج الأستاذ مشاري الخراز “كيف تتعامل مع الله | الجزء الثاني” الذي تم بثُّه في رمضان الماضي، إلاّ أنني نادراً ما استطعتُ مشاهدته كاملاً فـ وقت عرضه لم يناسبي كونه كان قبل الإفطار :$ لكن شكراً لليوتيوب فـ معه لم يعد يفوتك شيء !

الحملة حملت هدفاً جميلاً : تذكيرنا بأن المُعطي هو الله. و أننا لا نستغني عن مدّه لنا بالعون في كل شؤوننا الصغيرة منها و الكبيرة.

كانت هذه أول تغريدة جذبتني :

كيفيةالتوكل على الله: الخطوة1: ضع في ذهنك الآن شيئا معينا تحبه وترغب في أن يتحقق لك..أوشيئا لاتحبه وتريد التخلص منه
في لحظتها قرأتها لمن كانت بجانبي و على الفور صرّحت لي بشيء تريد التخلص منه. و بعد قراءة الشروط و الإلتزام بها توكّلت على الله في أمرها. و في غضون أيام قليلة أخبرتني بأن الأمر الذي توجست منه سوءاً قد تأخر إلى أجلٍ غير معلوم ! 🙂  قالت لي ما قالته و انصرفت و تركتني أفكّر بأن توكّلها هو ما أراح بالها. و الحمدلله.
و شخصياً إرتحت نفسياً حين توّكلت على الله في أمور كثيرة، شيءٌ شاركني فيه الآلاف من الناس ممن احتاجوا التذكير بأن القلق و التفكير المستمر بالأمور لا يزيدها إلاّ صعوبة، و كذلك التعلّق بالأسباب فقط بدون التوكل على الله. صحيح إننا كثيراً ما توكلنا على الله لكن ذلك لا يمنع الإستفادة من معرفة جوانب أخرى تُحبب هذه الأعمال إلينا.
و من باب اللي عندو سكّر يوزّعه على سكان الفريج .. أتمنى لو أحد يمر بالمدونة يتابع الحملة اللي ماشية بهالأيام المباركة “الأيام العشر من ذو الحجة”. كثير منّا يتمنون لو كان بمقدورهم الحج إلى بيت الله لكن لم يُقدّر لهم ذلك بعد. والحمدلله لا تزال هنالك طرق ووسائل ترزقك ما يعدل أجر الحج و أنت في بيتك ما دمت أخلصت النية و العمل.
رجاءً تابعوا الحملة و ما سيتبعها أيضاً من حملات هادفة : )
و الليلة بإذن الله في تمام 11 مساءً بتوقيت مكة المكرمة سيظهر الأستاذ مشاري الخراز على قناة إقرأ. و كما قال :
أتمنى أن تشرفوني بمتابعة أول ظهور لي على الهواء مباشرة.. ستكون الحلقة بعنوان: “كيف تحج وأنت في بلدك؟” حيث سنتطرق لأبعاد جديدة بالموضوع.. الحلقة ستكون على قناة “اقرأ الفضائية” باستيديو “منى” في مكة المكرمة.. يوم الجمعة 8 ذي الحجة الموافق 4 نوفمبر الساعة 11 مساء بتوقيت مكة المكرمة – وعلى توقيت غرينتش تكون الساعة 8 مساء.. سأصبح أسعد انسان عندما أكون معكم على الهواء مباشرة.. والغريب أننا لم نقم بأي إعلان للحلقة.. أنا اخترت أن أعلن فقط على الفيس بوك والتويتر.. وأتمنى أن لا تخيبوا ظني بنشر الخبر.. أنا متفائل بكم.. أخوكم: مشاري الخراز
تحديث : اعتذر الأستاذ الخراز عن ظهوره الليلة كما ورد في النص السابق لظروف الإزدحام في مكة و تقرر على أساسه تأجيل البرنامج إلى أول أيام عيد الاضحى المبارك، في نفس التوقيت بإذن الله. 
أضع هنا روابط الأستاذ على الشبكة :

على الفيسبوك من الأسهل تصفّح الصور المتعلّقة بالحملة : هـنا .

Advertisements

One thought on “لأنني أُهدى .. أُمرّر الهدية

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s