the constant reminder

please unplug

 

أحتاجُ للهرب. لـ أغنية تصِفُ حالي. و كلماتٍ لولا أنها لـ سواي كنتُ كتبتها أنا. صح؟. أحتاجُ صوتاً يطغى على ما يحدثُ بداخلي .. عالٍ كفاية لأن يسمعه الجالس بجواري ، ربّما يسمعها و يُثني على ذائقتي. و ربمّا يكرهُ ذوقي.
أحتاجٌ كتاباً يأخذني لـ روسيا و الصين و بلدانٌ أسمائها ظريفه لكنها موجوده ..لأن أقرأ و يختفي المكانُ من حولي. و أجدَ طريقة ما لأكون الراوِية لأحداثٍ لن تحصُلَ لي .. أبداً.
أحتاجُ قريبة تفهم ما في خاطري. لكنّها مشغولة عني شوي.
لـ من يفهم الدنيا و ما فيها .. أريدُ نصيحة لا تخلو من توبيخ و كلام قاس ٍو تهديد : لو غداً لم أ فعل ما وَعدتُ به.
لـ دعوة صادقة من غير مقابل .. لا موضة “ إدعيلي بعدين راح أدعيلك “.
لـ من يغّلف قلبي بالشاش كلّما استجدّ واقع .. يضمّدني و يردد : “ الناس لـ بعضها يختي ” حين تُذهلني المصلحه.
لـ من يقول لي : ” كُفّي عن إشتكاء الناس للناس ” و يزرعُ ورقة صغيره في كفّي كُتبَ عليها : ” إكتفاء “.
من يذكّرني بأذكار الصباح .. و يُحاسبني بـ صبر إن نسيت.
من لا يُكذّب صبري . و لا يستفزّه صمتي .و مهما كبرتُ يرحمني صغيرة..و يُرضيني بالحقيقةِ بقدرِ فهمي.
أحتاجُ أن يُبشرني أحدٌ بأن الأمنيات تصيرُ أقرب ..و يُحققُ السرّية منها ، تلكَ التي لا تتبجّحُ بها أمام أحد ..
أحتاجُ من يأخذ بيدي إن كنتُ وحيدة ..و يتركها لو وجدني سعيده.
من لا ينتظرُ وقوعي كي يُلملمَني .. من على الأرض.
و يُقنعني : هذا الذي زرعتِه و هذا الذي حصدتِ .. لكن الإختلافَ بينهما واااااارد !
و يُقلّص لي الفارق ما بين المفروض و الواقع ..
أَ كثيرُ هذا ؟!

0لا. إشطُب كُلّ كُلّ ما سبق.
فـ أنا لا أحتاجُ شيئاً أبداً. ولو حاولتَ إقناعي بـ غيرِ ذلك. أحتاجُ فقط أن أتعلّم الإستغناء .و فعلاً  أ س ت غ ن ي.
0

اللهم لا تجعل بيني وبينكَ في رزقي أحدًا سواك ، و اجعلني أغنى خلقكَ بك و أفقر عبادكَ إليك . وهب لي غنىً لا يطغى و صحةً لا تُلهي. اللهم إني أسألكَ من فجأةِ الخير وأعوذ بك من فجأةِ الشر . اللهم صُبّ لي الخير صبًا صبًا، اللهم و ارزقني طيبًا ” .
+
لا تطلبنَّ بني آدم حاجـــة *** و سل الذي أبوابه لا تُحـــجبُ
الله يغضب إن تركـتَ سؤاله *** و بني آدم حـين يُسأل يغضــبُ

0

0

هذي المرة إهداء لكل الأغاني اللي جيت أبيها تواسيني .. لقيتها زادت همّي ..و الأكيد وزّعت ذنوب عليّ و على كل طاقم العمل ..ايه و حتى اللي الجالس جنبي!
و الكتب اللي قريتها و أخذتني لبعيد .. و بعض أفكارها اللي ما رجّعتني لـ الله.
و الدفاتر المليانه كلام .. من غير هدف.
للـ أيّام و الأماكن والشيطان و كل اللي نسّوني نفسي – فهّموني غلط – خلّوني أكمّل بالغلط – و نسوا يصحّوني للأسف !
حانقة على كل ما ظننتُني أحتاجه.. و اليوم فقط يا ربّي أتيت.
حقّك عليّ.

Advertisements

7 thoughts on “the constant reminder

  1. شيء كهذا يمس القلب فورا ،
    جعلني أقول آه ممتدة من روحي لروحي ، لك قبلة على الجبين المشع صفاء .

    اتس مي

    Like

    • سلامتك من الـ آه :$
      اتس مي أنتِ من بين الجميع لابدّ تعلمين كيفَ يلامسُ حرفٌ حنايا القلب .. وللحظة يبدو الكون أكثر اتساعاً ليحتوي ألمنا.

      أسعدتيني يا بهيّة 🙂

      Like

  2. مرحبا (:
    أحببت أن أسأل عن صاحب هذه الأعمال الجميلة
    وبارك الله فيك على ما تخطين من جميل حرف ~
    وفقك الله وسدد خطاك !

    Like

  3. مرحبتين يا سارة أهلاً بكِ 🙂
    و الرسومات أعمال بسيطه أطلّع حرتي فيها .. يعني لي :$
    و يبارك فيكِ و بعمرك يارب ، تسلميلي عالدعوات الجميلة و لكِ بمثلها بإذن الله
    ممنونتك 🙂

    Like

  4. Pingback: اليوم الأول : اللغة العربية للاستخدام اليومي | بـــي

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s